الموضوع: حكاوي وقصص ....
عرض مشاركة واحدة
قديم 28-11-2016 رقم المشاركة: 8
معلومات العضو
عضو لامع

الصورة الرمزية سعوديه كوول
إحصائية العضو









سعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond reputeسعوديه كوول has a reputation beyond repute
 


مواضيع أعجبتني: 41
تلقى إعجاب 346 مرة في 297 مشاركة
عدد الترشيحات : 12
عدد المواضيع المرشحة : 10
رشح عدد مرات الفوز : 4

الاوسمة

معلوماتي ومن مواضيعي

كاتب الموضوع: سعوديه كوول المنتدى: قصص وحكم
افتراضي رد: حكاوي وقصص ....

حافلة مليئة بالركّـاب كـانت مسافرة وعلى حين غرّة تغيّر الطقس ، أمطار غزيرة ورعد وبرق ..

لاحظ الركّـاب أن البرق يبدو وكـأنه يأتي نحو الحافلة ، ثم ينتقل إلى مكـان آخر ..

بعد مرور بعض الوقت ، أوقف السائق الحافلة على بعد خمسين قدمًا من شجرة ..

وقال : "معنا في الحافلة شخص كُـتب له الموت اليوم ، وبسببه كـل الآخرين سيقتلون ؛ أريد من كـل واحد أن يذهـب تلو الآخر ، يلمس جذع الشجرة ويعود إلى هـنا ، الشخص الذي كُـتب له الموت سيلتقطه البرق ويموت أما الآخرون فسينجون"
أُجبر الراكـب الأول على الذهـاب ولمس الشجرة والرجوع نزل من الحافلة على مضض وذهـب ولمس الشجرة .. قفز قلبه من الفرح عندما رأى أنه لم يحدث له أي سوء وبقي حيّا ..

وهـكـذا حدث بالنسبة لسائر الركّـاب ، وعندما جاء دور الراكـب الأخير رشقه الجميع بعيون متهـمة
كـان ذلك الراكـب خائفاً جداً ممانعاً إلا أن الجميع أرغموه على الخروج من الحافلة والتوجه للمس الجذع .

بهـلع شديد .. خطا ذلك المسافر الأخير نحو الشجرة ولمس جذعهـا وسمع صوت رعد شديد جداً وبرق هـبط وضرب الحافلة ..

نعم البرق ضرب الحافلة وقضى على كـل ركّـابهـا ..
البرق لم يضرب الحافلة ويقضي عليهـا من قبلُ بسبب هـذا المسافر الأخير .

يقول ابن عباس : لو أطبقت السماء على الأرض لـ جعل الله للمتقين فتحات يخرجون منها

" اللهّـم اجعلنآ من الذين تغيرت أقدارهـم للأحسن ، ولا تحرمنآ مما نطمح إليه ولا تصعب علينآ أمراً ، وارزقنآ من حظ الدنيا ونعيم الآخرة "

آمـــــين يارب العالمين .







التوقيع

رد مع اقتباس