دليل المراكز المهياة لذوي الاعاقة في السعودية
عدد مرات النقر : 7,445
عدد  مرات الظهور : 102,905,541موقع خيري للاحتياجات والتبرعات
عدد مرات النقر : 14,818
عدد  مرات الظهور : 102,905,494
مساحة إعلانية متاحةالجمعية الخيرية لتحفيظ القران الكريم
عدد مرات النقر : 3,167
عدد  مرات الظهور : 69,737,542
القران الكريم بعدة لغات
عدد مرات النقر : 13,923
عدد  مرات الظهور : 96,477,641الاربعين النووية
عدد مرات النقر : 3,272
عدد  مرات الظهور : 71,687,957

العودة   الشبكة السعودية لذوي الاعاقة > إسلاميات > الملتقى الاسلامي
تغيير الستايل

الملتقى الاسلامي أحاديث - قصص وعبر دينية، المواضيع والقضايا الإسلامية، أسئلة وأجوبة دينية

الإهداء
سعوديه كوول من الْحٍمَدٍللـّہ تملأ الميزان : أين الحامدون؟........     ابوعبدالمجيد من وثيلان : اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الاخرة حسنة وقنا عذاب النار     حكيم من الرياض : شاركوا في موضوعي (وصلوا صوتنا للملك سلمان )وانشروه في التواصل الاجتماعي    



أعظم حديث في فضائل الأعمال

الملتقى الاسلامي



أعظم حديث في فضائل الأعمال

بسم الله الرحمن الرحيم أعظم حديث في فضائل الأعمال ‏‏عن أوس بن أوس الثقفي رضي الله عنه قال ‏سمعت رسول الله ‏ ‏صلى الله

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم شاهدة المشاركات المشاركة التالية
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-09-2008 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو متفاعل

الصورة الرمزية آهة وصمت
إحصائية العضو








آهة وصمت is on a distinguished road
 


مواضيع أعجبتني: 14
تلقى إعجاب 3 مرة في 3 مشاركة
مرشح مرة واحده في موضوع واحد
عدد مرات الفوز : 0

الاوسمة

معلوماتي ومن مواضيعي

المنتدى : الملتقى الاسلامي
Post أعظم حديث في فضائل الأعمال

بسم الله الرحمن الرحيم

أعظم حديث في فضائل الأعمال


‏‏عن أوس بن أوس الثقفي رضي الله عنه قال ‏سمعت

رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏

‏يقول

‏‏{ من غسل يوم الجمعة واغتسل ثم بكر وابتكر ومشى ولم يركب ودنا من الإمام فاستمع ولم يلغ كان له بكل خطوة عمل سنة أجر صيامها وقيامها }
حديث صحيح رواه أحمد وأبو داود والترمذي وقال حديث حسن , والنسائي وابن ماجه وابن خزيمة وابن حبان في صحيحهما والحاكم وصححه
وفي هذا الحديث قال بعض الأئمة لم نسمع في الشريعة حديثا صحيحا مشتملا على مثل هذا الثواب .
(يقول من غسل يوم الجمعة واغتسل ) ‏:
قال الإمام الخطابي : اختلف الناس في معناهما , فمنهم من ذهب إلى أنه من الكلام المتظاهر الذي يراد به التوكيد ولم تقع المخالفة بين اللفظين لاختلاف المعنيين , ألا تراه يقول في هذا الحديث : ومشى ولم يركب ومعناهما واحد , وإلى هذا ذهب الأثرم صاحب أحمد . وقال بعضهم : غسل معناه غسل الرأس خاصة وذلك لأن العرب لهم لمم وشعور وفي غسلها مؤنة فأفرد ذكر غسل الرأس من أجل ذلك , وإلى هذا ذهب مكحول وقوله اغتسل معناه سائر الجسد , وزعم بعضهم أن قوله غسل أي معناه أصاب أهله قبل خروجه إلى الجمعة ليكون أملك لنفسه وأحفظ لبصره في طريقه قال ومن هذا قول العرب : فحل غسله إذا كثر الضرب . انتهى . ‏
وقال الجزري في النهاية : ذهب كثير من الناس أن غسل أراد به المجامعة قبل الخروج إلى الصلاة; لأن ذلك يجمع غض الطرف في الطريق , يقال غسل الرجل امرأته بالتشديد والتخفيف إذا جامعها وقد روي مخففا وقيل أراد غسل غيره واغتسل هو لأنه إذا جامع زوجته , أحوجها إلى الغسل , وقيل هما بمعنى كرره للتأكيد . ‏
‏( ثم بكر ) :‏
‏ بالتشديد على المشهور قال النووي أي راح في أول وقت والمعنى أي أتى الصلاة أول وقتها وكل من أسرع إلى شيء فقد بكر إليه ‏‏
‏( وابتكر ) ‏:
‏ أي أدرك أول الخطبة ورجحه العراقي في شرح الترمذي , وقيل كرره للتأكيد , وبه جزم ابن العربي في عارضة الأحوذي . قال ابن الأثير في النهاية : بكر أتى الصلاة في أول وقتها , وكل من أسرع إلى شيء فقد بكر إليه , وأما ابتكر فمعناه أدرك أول الخطبة , وأول كل شيء باكورته , وابتكر الرجل : إذا أكل باكورة الفواكه ,
وقيل : معنى اللفظين واحد , فعل وافتعل , وإنما كرر للمبالغة والتوكيد كما قالوا جاد مجد . انتهى . ‏
‏( ومشى ولم يركب ) ‏:
‏ قال الخطابي : معناهما واحد , وإنه للتأكيد وهو قول الأثرم صاحب أحمد . انتهى
و‏فيه تأكيد ودفع لما يتوهم من حمل المشي على مجرد الذهاب ولو راكبا أو حمله على تحقق المشي ولو في بعض الطريق
( ودنا من الإمام )


أي قرب منه وهو حث على تحصيل الصف الأول .
( فاستمع )
أي أصغى وفيه أنه لا بد من الأمرين جميعا فلو استمع وهو بعيد وقرب ولم يستمع لم يحصل له هذا الأجر .
( ولم يلغ ) : ‏
‏ من لغا يلغو لغوا معناه : استمع الخطبة ولم يشتغل بغيرها . قال النووي : معناه لم يتكلم , لأن الكلام حال الخطبة لغو ‏.
‏( كان له بكل خطوة ) : ‏
‏ بضم الخاء بعد ما بين القدمين . ‏
‏( عمل سنة أجر صيامها وقيامها ) ‏:
‏ أي صيام السنة وقيامها , وهو بدل : من عمل سنة .
والظاهر أن المراد أنه يحصل له أجر من استوعب السنة بالصيام والقيام لو كان ولا يتوقف ذلك على أن يتحقق الاستيعاب من أحد ثم الظاهر أن المراد في هذا وأمثاله ثبوت أصل أجر الأعمال لا مع المضاعفات المعلومة بالنصوص ويحتمل أن يكون مع المضاعفات .









التوقيع

ღॐணॐೋॐண آهة وصمت*رجاوي ॐணॐೋॐணღ
عيناي تنظران لنافذتي ترى زخات المطر..وغيوم تحاول ان تحجب نور الشمس..ولكن كيف يحجب الشي الصغير ماهو اكبر منه..
فنحن كذلك المعاقين اعاقتنا مهما كانت فهي صغيره ولكن امالنا اكبر واكبر

Very Important
لا تشكرني ولكن إدعو الله لي
Don't thank me just rise your hand to Allah for me
رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 عضو/زائر
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


Loading...

مجموع الزيارات   لكافة الاقسام

Powered by vBulletin® Version 3.8.10
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
هذا المنتدى يستخدم منتجات plus
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.