=
الرئيسية التسجيل     مكتبي الرسائل الخاصة
القران الكريم بعدة لغات
عدد مرات النقر : 12,205
عدد  مرات الظهور : 67,483,423الاربعين النووية
عدد مرات النقر : 2,248
عدد  مرات الظهور : 42,693,739
مساحة إعلانية متاحةالجمعية الخيرية لتحفيظ القران الكريم
عدد مرات النقر : 2,195
عدد  مرات الظهور : 40,743,324
دليل المراكز المهياة لذوي الاعاقة في السعودية
عدد مرات النقر : 6,003
عدد  مرات الظهور : 73,911,323موقع خيري للاحتياجات والتبرعات
عدد مرات النقر : 13,144
عدد  مرات الظهور : 73,911,276

 
العودة   الشبكة السعودية لذوي الاعاقة > اسلاميات > الملتقى الاسلامي
 
الملتقى الاسلامي أحاديث - قصص وعبر دينية، المواضيع والقضايا الإسلامية، أسئلة وأجوبة دينية

الإهداء
سعوديه كوول من ( فما ظنكم برب العالمين) : اللهم إنا نظن بك غفرانًا وسعادةً وثباتًا ورزقًا وتوفيقًا وعفوًا ومعافاةً وتوبةً وحُسْن خاتمة     معاند الضيم من الجمعة : اللهم صل على محمد وعلى ال محمد ** لاتنسوا قراءة سورة الكهف     سعوديه كوول من """ : الزّهرة لا تُفكر بمنافَسة الزّهرة المُجاوِرة لها،هي فقطْ تُزهر     معاند الضيم من هنا : لا إله الا أنت سبحانك اني كنت من الظالمين     سعوديه كوول من %%% : ‏اللهُم سيّرنا لدروب ترضاها وتُرضينا    



دعوة السديس لـ "الحجر" .. إغلاق للاجتهاد وتخويف للمفتين أم حرص على التنظيم

دعوة السديس لـ "الحجر" .. إغلاق للاجتهاد وتخويف للمفتين أم حرص على التنظيم الوئام – تقرير –فهد الحارثي أثارت دعوة فضيلة الشيخ عبدالرحمن السديس إمام وخطيب المسجد الحرام في

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
 
قديم 26-06-2010 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
شاعر المنتدى

الصورة الرمزية عيسى محمد

إحصائية العضو









عيسى محمد has a spectacular aura aboutعيسى محمد has a spectacular aura aboutعيسى محمد has a spectacular aura about

 


مواضيع أعجبتني: 26
تلقى إعجاب 31 مرة في 25 مشاركة
عدد الترشيحات : 6
عدد المواضيع المرشحة : 5
رشح عدد مرات الفوز : 1

الاوسمة

معلوماتي ومن مواضيعي
اﻹستعلام برقم الهوية من موقع وزراة العمل هل أنت موظف ام لا
ويستمر قتل المعاقين بتأهيل المدينه المنوره
من هي مشاعل
طريقة وزن القصيده
من اراد فتح حساب بالراجحي
بديوان الدكتور بركات الهديبان " بالكويت "
مكرمة الديوان الملكي
الددسن الجديده ههههه
صرف رواتب لربات البيوت فوق 7000 الف ريال
ياباغي المليون اقبل مهم ومفيد
هكذا يعمل الفساد
الليالي والشهور
امطار حائل والدفاع المدني
ماذا عن الفانات 6سرندل
قناة بدايه والمعاقين
اهمال التأهيل يؤدي بحياة طفل معاق
مهزلة وزارة الصحه وحسبنا الله وكفى حسيبآ
لاحول ولا قوه إلا بالله وتستمر المعاناه
تحذير عطر قاتل بالسعوديه
تحيه لقناة بدايه
جزيل التحيات لــ الدكتور بركات عوض الهديبان
إجبار مواطنة معاقة على الحبو بين مقاعد الطائرة
فتح التسجيل لسعوديين بالامارات
صور للتلفزيون السعودي زمان
بالصور فطور الموظفين في انحا العالم
ويستمر القتل المنظم بتأهيل المدينه المنوره
معاق يستغيث
الطب يكتشف خلايا جذعيه خلف العين
هنا تقبل تهاني العيد للجميع. بمناسبة عيد الاضحي المبارك
مواساه للمعاقين من ملبس الزبني


المنتدى : الملتقى الاسلامي
افتراضي دعوة السديس لـ "الحجر" .. إغلاق للاجتهاد وتخويف للمفتين أم حرص على التنظيم

دعوة السديس لـ "الحجر" .. إغلاق للاجتهاد وتخويف للمفتين أم حرص على التنظيم

دعوة السديس لـ "الحجر" .. إغلاق للاجتهاد وتخويف للمفتين أم حرص على التنظيم 16946.jpgالوئام – تقرير –فهد الحارثي
أثارت دعوة فضيلة الشيخ عبدالرحمن السديس إمام وخطيب المسجد الحرام في خطبة الجمعة عن ضرورة الحجر على من أطلق عليهم صفات "مقتحمي مقامات الفتيا" و" المتعالمون" جدلا واسعا، خاصة أنه أشار في دعوته إلى بعض الفتاوى التي أعلنها بعض المشايخ مؤخراً ومنها فتاوى حل السحر وإرضاع الكبير وإباحة الغناء والاختلاط محددا أشخاصا بعينهم.
ولعل مرد الجدل الذي أثارته هذه الدعوة هو أنها تبدو لدى البعض كقرار بإغلاق باب الاجتهاد، أو كتحذير لعلماء الدين الإسلامي من الخوض في أمور يراها البعض غير قابلة للنقاش أو "محسومة" سلفا.

ويرى محمد السعود أن دعوة السديس تمثل إضافة جديدة على شروط الفتوى مما قد يجعلها في حد ذاتها تقع ضمن إطار ما يصنف بـ "الفتاوى الشاذة"، وأضاف " إن الشروط المتفق عليها من العلماء للفتوى أربعة وهي الإسلام، والبلوغ، والعقل، والعدالة" موضحا أن المفتي في أمر ما لا يجب أن يكون مكلفا بمنصب الإفتاء كما في القضاء مثلا حيث يجب أن يكون القاضي مكلفا بمنصب القضاء، وبالتالي فإن "الدعوة للحجر على بعض المفتين ومنعهم من الإفتاء لأن فتواهم لم تعجبنا يبدو كأنه إغلاق لباب الاجتهاد والمراجعة خاصة إن كان هؤلاء المفتين مشهورين بالصلاح وتقوى الله"، وأضاف أن وجود شروط أخرى مختلف عليها بين العلماء مثل الاجتهاد، والعلم بآيات الأحكام من القرآن الكريم، والعلم بأحاديث الأحكام من السنة الشريفة، والعلم باللغة العربية، والعلم بأصول الفقه ومسائل الإجماع متوفرة لدى كل من الشيوخ الكلباني والعبيكان والغامدي الذين أباحوا الاختلاط ورضاع الكبير وسماع الأغاني، والأولى هو الرد عليهم "شرعيا" وتوضيح أخطائهم أما منعهم من الفتوى لعدم الموافقة على محتواها هو أمر غريب وشاذ تماما كما وصفت الفتاوى بأنها "شاذة".

أما عبدالله السعد فرأى أن هناك نقطة هامة جدا لابد من التوقف عندها عند الحديث عن دعوة الشيخ السديس للحجر على المفتين وهي أن الفتوى بحد ذاتها غير ملزمة، وبالتالي فقد يفتي شيخ ولا تجد فتواه صدى لدى أحد خاصة إن كانت هناك فتاوى تعارض ما جاء به، ورأى أن الدعوة للحجر على بعض المفتين مبالغ فيها حيث يمكن ببساطة الرد عليها فقهيا وتوضيح الأخطاء فيها إن وجدت دون الإساءة لمن أصدر الفتوى حيث أنهم أشخاص معروفون بالصلاح والتقوى ولا مجال أن يكونوا ممن يحاول الإساءة لدين الإسلام، كما أن الفتاوى لا تلزم أحدا وهذا هو الأهم فلا قدرة لمفت على أن يلزم الناس بما يراه، وشدد على أن المفتى يضع مخافة الله بين عينيه قبل الإقدام على فتواه، ولا يلزم تخويفه بحجر أو منع فذلك قد يقود للتخوف من الإفتاء في حال انتشاره (التخويف) كقاعدة أو منهج، هو ما قد يحرم المسلمين من فتاوى قد يكونون في حاجة ماسة لها.

وحول اختلاف الفتاوى رأى الكاتب هادي القحطاني أن تعدد الفتوى لا بد منه، فالصحابة - رضوان الله تعالى عليهم- اختلفوا في بعض المسائل، مرجعا أسباب الخلاف إلى اختلاف وجهات النظر في معنى الآية أو الحديث، أو الاختلاف في ثبوت بعض الأحاديث، أو اختلاف فهم الفقيه للواقعة، أو اختلاف الأعراف التي يبنى عليها الحكم من زمن لآخر.
وأضاف أن هذا ليس بالأمر الخطير كي تقابله دعوى حجر كالتي أطلقها الشيخ السديس لأن الأصول وهي أركان الإيمان، وأركان الإسلام، والعبادات الرئيسة متفق عليها بين الأمة الإسلامية، والخلاف في الفروع وتطبيقات بعض المسائل.
مشيرا إلى وقوع اختلاف في الفتوى بين العلماء خلال التاريخ بين مجتهدين مطلقين كأصحاب المذاهب، كما وقع داخل التيار الفقهي الواحد، وبين علماء المذهب الواحد ولكن لم يحدث ان قابل هذا الاختلاف طلب للحجر.
ورأى أن الاختلاف في القول والفتوى من فضل الله تعالى وتوسعته على الأمة ما دام لكل دليله وللمجتهد إن أصاب أجران وإن أخطأ أجر واحد، ما دام ملتزماً بالقواعد العلمية في عمله لا يعمل برأيه ولا بهواه.
وإذا اختلف أهل الفتوى في قضية معينة فالمفروض هو يأخذ المسلم بما يطمئن إليه قلبه إن غاب الهوى، وهناك مرجحات تجعل الإنسان يطمئن مثل سعة العلم ومتانة الدين ووسطيته واعتداله ومعرفته للواقع.

من جهته حذر خالد الفهيد بشدة من الاجتراء على الفتوى ورأى أن ما يحدث حاليا خطير جدا مطالبا الجميع بالحذر عند التعامل مع الفتاوى قائلا أن أهل العلم وصفوا المفتين بأنهم "ورثةُ الأنبياء والمرسلين، الْمُوقِّعون عن ربِّ العالمين، الواسطةُ بين الله وخَلْقه".
وأضاف أن النووي قال أن "الإفتاءَ عظيمُ الخطر، كبيرُ الموقع، كثيرُ الفضل؛ لأن المفتيَ وارثُ الأنبياء صلواتُ الله وسلامه عليهم، وقائمٌ بفرض الكفاية، لكنه مُعَرَّضٌ للخطأ".
وشدد فهد العبدربه على أنه كان من عادة السَّلَفِ الحذرُ من الإفتاء فقال عبدالرحمن بن أبي ليلى "أدركتُ عشرين ومئةً من الأنصارِ مِن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يُسأل أحدُهم عن المسألةِ، فيردُّها هذا إلى هذا، وهذا إلى هذا، حتى ترجعَ إلى الأوَّلِ"، وقال أيضًا "لقد أدركتُ في هذا المسجدِ عشرين ومئةً من الأنصارِ مِن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أحدٌ منهم يُحدِّثُ حديثًا إلا وَدَّ أن أخاه كَفاهُ الحديثَ، ولا يُسأل عن فُتيا إلا وَدَّ أن أخاه كَفاهُ الفتيا".
وقال أبو حَصين عثمان بن عاصمٍ "إنّ أحدَهم ليُفْتي في المسألةِ، ولو وَرَدَتْ على عمرَ بن الخطَّاب رضي الله عنه لجَمَع لها أهلَ بدرٍ".


يذكر أن مجمع الفقه الإسلامي الدولي المنبثق عن منظمة المؤتمر الإسلامي أصدر قرارا حول الفتوى في دورته السابعة عشرة بالأردن بتاريخ ن 28 جمادى الأولى إلى 2 جمادى الآخرة 1427هـ، الموافق 24 – 28 (يونيو) 2006م.
فيما يلي نصه"
بعد اطلاعه على البحوث الواردة إلى المجمع بخصوص موضوع الإفتاء: شروطه وآدابه، وبعد استماعه إلى المناقشات التي دارت حوله.
قرر ما يلي:
أولاً: تعريف الإفتاء والمفتي وأهمية الإفتاء:
الإفتاء بيان الحكم الشرعي عند السؤال عنه، وقد يكون بغير سؤال ببيان حكم النازلة؛ لتصحيح أوضاع الناس وتصرفاتهم.
والمُفتي هو العالِم بالأحكام الشرعية وبالقضايا والحوادث، والذي رزق من العلم والقدرة ما يستطيع به استنباط الأحكام الشرعية من أدلتها، وتنزيلها على الوقائع والقضايا الحادثة.
والفتوى أمر عظيم؛ لأنها بيان لشرع رب العالمين، والمُفتي يوقِّع عن الله تعالى في حُكمه، ويقتدي برسول الله صلى الله عليه وسلم في بيان أحكام الشريعة.

ثانياً: شروط المُفتي:
لا يجوز أن يلي أمر الإفتاء، إلا من تتحقق فيه الشروط المقررة في مواطنها، وأهمها:
(‌أ) العلم بكتاب الله تعالى وسُنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وما يتعلق بهما من علوم.
(ب) العلم بمواطن الإجماع والخلاف والمذاهب والآراء الفقهية.
(‌ج) المعرفة التامة بأصول الفقه ومبادئه وقواعده ومقاصد الشريعة، والعلوم المساعدة مثل: النحو والصرف والبلاغة واللغة والمنطق، وغيرها.
(‌د) المعرفة بأحوال الناس وأعرافهم، وأوضاع العصر ومستجداته، ومراعاة تغيرها فيما بني على العرف المعتبر، الذي لا يصادم النص.
(‌ه) القدرة على استنباط الأحكام الشرعية من النصوص.
(‌و) الرجوع إلى أهل الخبرة في التخصصات المختلفة؛ لتصور المسألة المسئول عنها، كالمسائل الطبية والاقتصادية ونحوها.


ثالثاً: الفتوى الجماعية:
بما أنَّ كثيراً من القضايا المعاصرة هي معقدة ومركبة؛ فإنَّ الوصول إلى معرفتها وإدراك حكمها يقتضي أن تكون الفتوى جماعية، ولا يتحقق ذلك إلا بالرجوع إلى هيئات الفتوى ومجالسها والمجامع الفقهية.


رابعاً: الالتزام، والإلزام بالفتوى:
لأصل في الفتوى أنها غير ملزمة قضاء، إلا أنها ملزمة ديانة فلا يسع المسلم مخالفتها إذا قامت الأدلة الواضحة على صحتها، ويجب على المؤسسات المالية الإسلامية التقيد بفتاوى هيئاتها الشرعية، في إطار قرارات المجامع الفقهية.


خامساً: مَن لا تؤخذ عنه الفتوى:
(1) لا تؤخذ الفتوى من غير المتخصصين المستوفين للشروط المذكورة آنفاً.
(2) الفتوى التي تُنشر في وسائل الإعلام المختلفة، كثيراً ما لا تصلح لغير السائل عنها، إلا إذا كان حال المطلّع عليها كحال المستفتي، وظرفه كظرفه.
(3) لا عبرة بالفتاوى الشاذة المخالفة للنصوص القطعية، وما وقع الإجماع عليه من الفتاوى.

سادساً: مِن آداب الإفتاء:
على المفتي أن يكون مخلصاً لله تعالى في فتواه، ذا وقار، وسكينة، عارفاً بما حوله من أوضاع، متعففاً ورعاً في نفسه، ملتزماً بما يفتي به من فعل وترك، بعيداً عن مواطن الريب، متأنيا في جوابه عند المتشابهات والمسائل المشكلة، مشاوراً غيره من أهل العلم، مداوماً على القراءة والاطلاع، أميناً على أسرار الناس، داعياً الله سبحانه أن يوفقه في فتواه، متوقفاً فيما لا يعلم، أو فيما يحتاج للمراجعة والتثبت.


التوصيات:
(1) يوصي المجمع بدوام التواصل والتنسيق بين هيئات الفتوى في العالم الإسلامي للاطلاع على مستجدات المسائل، وحادثات النوازل.
(2) أن يكون الإفتاء علماً قائماً بنفسه، يُدرس في الكليات والمعاهد الشرعية، ومعاهد إعداد القضاة والأئمة والخطباء.
(3) أن تقام ندوات بين الحين والآخر؛ للتعريف بأهمية الفتوى وحاجة الناس إليها، لمعالجة مستجداتها.
(4) يوصي المجمع بالاستفادة من قرار المجمع رقم 104(7/11) الخاص بسُبل الاستفادة من الفتاوى، وبخاصة ما اشتمل عليه من التوصيات التالية:

( ‌أ ) الحذر من الفتاوى التي لا تستند إلى أصل شرعي ولا تعتمد على أدلة معتبرة شرعًا، وإنما تستند إلى مصلحة موهومة ملغاة شرعًا، نابعة من الأهواء والتأثر بالظروف والأحوال والأعراف المخالفة لمبادئ وأحكام الشريعة ومقاصدها.
( ‌ب ) دعوة القائمين بالإفتاء من علماء وهيئات ولجان؛ إلى أخذ قرارات وتوصيات المجامع الفقهية بعين الاعتبار، سعيًا إلى ضبط الفتاوى وتنسيقها، وتوحيدها في العالم الإسلامي.










التوقيع



الف الف شكر
للاستاذه صابره ولله الحمد على تصميم التوقيع

رد مع اقتباس
 
 
قديم 26-06-2010 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو برونزي

الصورة الرمزية مناوي

إحصائية العضو









مناوي will become famous soon enoughمناوي will become famous soon enough

 


مواضيع أعجبتني: 0
تلقى إعجاب مرة واحدة في مشاركة واحدة
عدد الترشيحات : 0
عدد المواضيع المرشحة : 0
عدد مرات الفوز : 0

الاوسمة

معلوماتي ومن مواضيعي

كاتب الموضوع : عيسى محمد المنتدى : الملتقى الاسلامي
افتراضي رد: دعوة السديس لـ "الحجر" .. إغلاق للاجتهاد وتخويف للمفتين أم حرص على التنظيم

يعطيك العافية عيسى محمد
ربي يسلم
يسلمو على موضوعك







رد مع اقتباس
 
 
قديم 26-06-2010 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو هام

الصورة الرمزية أم الغالين

إحصائية العضو









أم الغالين is a jewel in the roughأم الغالين is a jewel in the roughأم الغالين is a jewel in the roughأم الغالين is a jewel in the rough

 


مواضيع أعجبتني: 42
تلقى إعجاب 37 مرة في 25 مشاركة
عدد الترشيحات : 3
عدد المواضيع المرشحة : 3
عدد مرات الفوز : 0

الاوسمة

معلوماتي ومن مواضيعي
الثلاسيميا أو الأنيميا البحريه
الوراثة أسرار خاصة
طريقة قبول أبني في مدينة سلطان
طريقة و كيفية قراءة الكلام قراءة الشفاه للمعوقين سمعيا و للمعاقين
متلازمة داون : الإختبارات والفحوص أثناء الطفولة المبكرة
كماء النبع ورمل البحر وقتك
الحمد الله جت الموافقة علي علاج أبني " علي"
سآعدوني أهل الدمام
نقاش :خجل الأسر من المرض الوراثي ومحاولة إنكاره !!
الـالوان المـتخاصمـه
الـالوان المـتخاصمـه
الحالات التى تصرف له الأعانه فى مركز التاهيل الشامل
لعل الخير يكمن في الشر
أجمل الدجاجات
لماذا نُفكر دائماً في نهايات الاشياء
لماذا نُفكر دائماً في نهايات الاشياء
صورمن اجمل مدن العالم روعه
علي الرصيف أحسآس طفولة من نوع أخر
سيبقى الأمل ,,,لننسى الألم
انا معكم لاتهضموا حقوقي !!!
عناوين مراكز التربية الخاصة بالسعودية
على مثلك انا ماابكـي ومثلـك مايبكينـي
مواقف فى حياة طفل ذوى احتياجات خاصة
مرض كرون
اختراعات جميله ^ ^
زوجان معوقان يحققان معجزات
رحبوا معايا برجوع مشرفتنا المتالقة بيشووووووو
يآآآآرب أعطنــــــــــي من الصبررراكثر
هل من الممكن ان نميل لشخص بسبب قلمه؟؟
التشوهات أو العيوب الخلقية


كاتب الموضوع : عيسى محمد المنتدى : الملتقى الاسلامي
افتراضي رد: دعوة السديس لـ "الحجر" .. إغلاق للاجتهاد وتخويف للمفتين أم حرص على التنظيم

عطاك الله العافيه أخى عيسى على الجهود المبذوله فى خدمة المنتدى







رد مع اقتباس
 
 
قديم 27-06-2010 رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
عضو برونزي

الصورة الرمزية حمزة محمد المقعدي

إحصائية العضو










حمزة محمد المقعدي has a spectacular aura aboutحمزة محمد المقعدي has a spectacular aura about

 


مواضيع أعجبتني: 1
تلقى إعجاب 4 مرة في 2 مشاركة
مرشح مرة واحده في موضوع واحد
عدد مرات الفوز : 0

الاوسمة

معلوماتي ومن مواضيعي
كل شي حولي يذكرني بشي!!
رابط الإستعلام الجديد
مصادر : صرف راتب شهرين لجميع موظفي الدولة المدنيين والعسكريي
همسات للعقلاء
"الشؤون" تخصص 5 أنماط لسيارات ذوي الإعاقة
حكمة لمدي الحياة.....!!
حكمة لمدي الحياة.....!!
صور من اجمل 20 ثعبان في العالم
ما بعد المطر الا البر
قمة النذاله.........!!
لا تجعل الله أهون الناظرين إليك
استلام 2700 شخصية سياسيه وقبليه يمنيه لرواتب شهريه من السعودية
طفلان سعوديان يتعالجان على نفقة كنائس امريكيه
بحر الوفاء
الروح داخل الروح.........??
@!!فوانيس رمضانية نورها يهدي قلوبنا !!@
على مائدة الافطار
بضمكّ حيييل ..حتى يمتزج ْ ما فيك / مآ فيني ..!
تهنئه بحلول قرب شهر رمضان الكريم العام 1432
صبآح الأنفآس
هِي الحياة فلنجد أدوارنا ونملأَها بالأَيمان
منزل من الورود في مكه المكرمه
بين أروقة الشوق
قلوب تتوجع ... ولكـن تنطق بآلحب ...!
سيارة من الذهب الابيض :)
قــــطــــراااااات لاتــنــتـــــهـــــــــي
متى يسقط اغلى انسان من عينك
استغلال الإجازة | بقلم الشيخ د.محمد العريفي حفظه الله ورعاه‎
خلف أبواب الحياة ثمة أنفآس
قلت فعلا سجلوا اني انا مهبولها


كاتب الموضوع : عيسى محمد المنتدى : الملتقى الاسلامي
افتراضي رد: دعوة السديس لـ "الحجر" .. إغلاق للاجتهاد وتخويف للمفتين أم حرص على التنظيم

بارك الله فيك







التوقيع

رد مع اقتباس
 
إضافة رد


 
يتصفح الموضوع حالياً : 1 عضو/زائر
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

 
ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 
 
 
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


Loading...

مجموع الزيارات   لكافة الاقسام

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education