=
الرئيسية التسجيل     مكتبي الرسائل الخاصة
القران الكريم بعدة لغات
عدد مرات النقر : 12,173
عدد  مرات الظهور : 66,938,015الاربعين النووية
عدد مرات النقر : 2,228
عدد  مرات الظهور : 42,148,331
مساحة إعلانية متاحةالجمعية الخيرية لتحفيظ القران الكريم
عدد مرات النقر : 2,175
عدد  مرات الظهور : 40,197,916
دليل المراكز المهياة لذوي الاعاقة في السعودية
عدد مرات النقر : 5,976
عدد  مرات الظهور : 73,365,915موقع خيري للاحتياجات والتبرعات
عدد مرات النقر : 13,083
عدد  مرات الظهور : 73,365,868

 
العودة   الشبكة السعودية لذوي الاعاقة > اسلاميات > الملتقى الاسلامي
 
الملتقى الاسلامي أحاديث - قصص وعبر دينية، المواضيع والقضايا الإسلامية، أسئلة وأجوبة دينية

الإهداء
معاند الضيم من هنا : لا إله الا أنت سبحانك اني كنت من الظالمين     سعوديه كوول من %%% : ‏اللهُم سيّرنا لدروب ترضاها وتُرضينا     سعوديه كوول من ...... : الَّذِي أَحَلَّنَا دَارَ الْمُقَامَةِ مِن فَضْلِهِ لَا يَمَسُّنَا فِيهَا نَصَبٌ وَلَا يَمَسُّنَا فِيهَا لُغُوبٌ...     معاند الضيم من هنا : دير بالك على حالك     سعوديه كوول من %%%% : اقترب من الله فهناك حياةجميلة لا تراها و أنت بعيد....     معاند الضيم من هنا : صلو على الحبيب     سعوديه كوول من وطني الحبيب : مطرنا بفضل الله ورحمته .اللهم اجعله صيبا نافعا     الحنان كله من عالمي الخاص : نغيب ونعود ويبقى الحنين موجود     الصبر من السعوديه : اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه ولا تجعله ملتبسا علينا فنضل     الصبر من السعوديه : اللهم أعز الإسلام والمسلمين؛ اللهم أعز الإسلام والمسلمين، وأذل الشرك والمشركين     معاند الضيم من هنا : اللهم صل و سلم على محمد وعلى أل محمد     آنسان من ــــي :    



بين امتحان الدنيا وامتحان الأخرة

بين امتحان الدنيا وامتحان الأخرة هم الناس في هذه الأيام منحصر مع أولادهم، في حساب آخر العام، وحصد نتائج ما زرعوا خلال أيامه ولياليه، وأصبح ملحوظا اهتمام كافة الناس

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
 
قديم 30-01-2012 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو مجتهد

إحصائية العضو










متفائلة بالله will become famous soon enough

 


مواضيع أعجبتني: 0
تلقى إعجاب 25 مرة في 20 مشاركة
عدد الترشيحات : 0
عدد المواضيع المرشحة : 0
عدد مرات الفوز : 0

الاوسمة

معلوماتي ومن مواضيعي
الصندوق الخيري الاجتماعي" يعلن عن 250 منحة تدريبية مجانية منتهية بالتوظيف
التصلب العصبي المتعدد الـmsوأعراضة
سورة البقره ،،فواااآئد نجهلهآ
الإعجاز في رقم سورة الحديد وعلاقته بالوزن الذري للحديد
ممكن ترسل القران الكريم لكل من عندك
علآاج ضعف اللغه الانجليزيه''
تم اليوم تغير الحالات الى قائم
ايداع المبلغ المقطوعة بكره
مبروك تغير الحاله لقائم
خبر متوقع وبقوه بخصوص المساعدات المقطوعه
يمكنك معرفه توقع صرف المساعده عن طريق الموقع
8 حقائق علمية تكشف إعجاز القرآن في تقديم العين على الأذن وتقديم السمع على البصر
كلمات لها قلب ينبض بالحياة
المساعدات المقطوعه لغير المستفيدين من الضمان الاجتماعي 40 سنه فما فوق
نصائح من القلب ..الى القلب
تذكره قبل دخول شهر الصيام ..
كل يوم بأذن الله سر من أسرار المحبين في رمضان السر الثالث
الجبروت الصامت
معاك ورده فلمن ستهــــــــــــــــــــــــــــــــ دينها؟؟؟؟!!!!!
الدنيا علمتنى 18 شئ.......
حزنت , عندما , قرأت
نعمة لا تقدر بثمن
مَشَآآآعِرَ تَنْتَهِيَ مَعَ الْزَّمَنِ
بخصوص اسباب توقف المقطوعه والتقديم سيكون اعتباراً 7/10/1433
لا احد يستحق الثقة ابدا
بشرى وصول بطاقات جديده للمعاقين .
هل يدرك الانسان في قبره انه ميت
الاخلاص فى الدعاء مهم جدا
كن مبدعاً في يومك متميزاً في حياتك
الحيآة سآعة فأجعلهآ طاعه قيآم الليل


المنتدى : الملتقى الاسلامي
افتراضي بين امتحان الدنيا وامتحان الأخرة

بين امتحان الدنيا وامتحان الأخرة

هم الناس في هذه الأيام منحصر مع أولادهم، في حساب آخر العام، وحصد نتائج ما زرعوا خلال أيامه ولياليه، وأصبح ملحوظا اهتمام كافة الناس بهذه الأيام وما يجري فيها؛ فالباحثون يعقدون الندوات، وينشرون الدراسات في كيفية التعامل مع هذه الأجواء. والمربون يقدمون النصائح والإرشادات، والآباء قد أرجؤوا عتاب وعقاب أولادهم على أعمال اقترفوها سيئة، وأخذوا يشدون عزمهم، ويشجعونهم على الصبر والجلد والمضي بقوة وهمة من أجل تجاوز الصعاب، وإزالة رهبة السؤال والجواب، والأمهات قد بذلن وسعهن فيما يعود بالراحة على أولادهن، وتهيئة الجو المناسب حتى تمضي هذه الأيام على خير، والجميع رجالا ونساء يلهجون بالدعاء أن يوفق الله أولادهم، ويكلل مساعيهم بالفوز والنجاح.
وما اهتمام الجميع بذلك إلا لأن هذه الأيام أهمت أولادهم، وما أولادهم إلا بضعة منهم؛ فهم يرون أن هذه الأيام تحدد جزءا من مستقبل أولادهم.
إن هذا ليدعونا إلى النظرة فيما يحدد المستقبل كله، وبما أن هذا النوع من الحساب في هذه الأيام قد استحوذ على اهتمام الناس كلهم، مع أنه لا يعتبر شيئا أمام الحساب الأكبر؛ فجدير بنا أن نقارن بين الحسابين، ونتأمل عاقبة الأمرين. والمقارنة غير ممكنة للفارق الكبير بين الحالين، والاختلاف بين الدارين، دار الدنيا ودار الآخرة.
بماذا يهتم الناس في حساب الآخرة؟
إن اهتمام الناس في حساب القيامة سيكون اهتماما مقصورا على النفس دون غيرها، لا يهتم الإنسان بأحد مهما كان قريبا منه، أو عزيزا عليه، حتى الأنبياء عليهم الصلاة والسلام الكل منهم يقول: نفسي نفسي، اذهبوا إلى غيري إلا محمدا ( حيث يشفع في الناس ليعجل حسابهم فتقبل شفاعته.
ولا والد يسأل عن ولده، ولا صاحب يعرف صاحبه، فالكل مشغول بنفسه عن غيره. كما قال الله تعالى: {فإذا جاءت الصاخةُ * يوْم يفرُ الْمرْءُ منْ أخيه * وأُمه وأبيه * وصاحبته وبنيه * لكُل امْرئٍ منْهُمْ يوْمئذٍ شأْن يُغْنيه} [عبس: 33-37].
وجاء في أحاديث الشفاعة أن كل نبي يقول: نفسي نفسي، حتى إن عيسى ( يقول: لا أسأله اليوم إلا نفسي لا أسأله مريم التي ولدتني.
قال ابن عباس رضي الله عنهما: (يعرف بعضهم بعضا، ويتعارفون بينهم، ثم يفر بعضهم من بعض)( ).
وقال تعالى: {يُبصرُونهُمْ يودُ الْمُجْرمُ لوْ يفْتدي منْ عذاب يوْمئذٍ ببنيه * وصاحبته وأخيه * وفصيلته التي تُؤْويه * ومنْ في الْأرْض جميعا ثُم يُنْجيه * كلا إنها لظى} [المعارج: 11-15] أي: لن ينجي أحد أحدا، ولن يحمل أحد وزر أحد.
وإذا كان في نتائج حساب هذه الأيام فرح لأقوام يظهر على وجوههم السرور من جرائه، ويُطلعون على نتائجهم الطيبة كل من رأوا. وخلافهم من ساءتهم النتيجة يرون غيرهم فازوا وهم خسروا؛ حتى أظلمت وجوههم، فاختفوا عن الأنظار لإهمالهم وتفريطهم، فإن ما هو أعظم من ذلك سيحدث في حساب القيامة؛ ولكن لا مناص ولا مهرب!
ستبيض وجوه من فرحها، وتسود وجوه من حزنها وندمها. كما قال تعالى: {وُجُوه يوْمئذٍ مُسْفرة * ضاحكة مُسْتبْشرة * ووُجُوه يوْمئذٍ عليْها غبرة * ترْهقُها قترة * أُولئك هُمُ الْكفرةُ الْفجرةُ} [عبس: 38-42].
وقال تعالى: {وُجُوه يوْمئذٍ ناضرة * إلى ربها ناظرة * ووُجُوه يوْمئذٍ باسرة * تظُنُ أنْ يُفْعل بها فاقرة} [القيامة: 22-25].
عن ماذا يسأل العبد يوم القيامة؟
الحديث عن حساب القيامة يطول؛ لأن أحداثه كثيرة، وزمنه طويل، وأهواله عظيمة {وإن يوْما عنْد ربك كألْف سنةٍ مما تعُدُون} [الحج: 47]. ولأن هذه الأيام أيام سؤال وجواب؛ فلننظر في بعض ما سيسأل العبد عنه في حساب القيامة حينما يوقف الناس للعرض حفاة عراة غرلا، كما قال تعالى: {ولقدْ جئْتُمُونا فُرادى كما خلقْناكُمْ أول مرةٍ وتركْتُمْ ما خولْناكُمْ وراء ظُهُوركُمْ} [الأنعام: 94]. وقال تعالى: {وقفُوهُمْ إنهُمْ مسْئُولُون} [الصافات: 24]، وهناك أشياء مما يسأل العبد عنها قد نصت عليها نصوص الكتاب والسنة فمنها:
1- سوف يسأل العبد عن عمله في الدنيا، كما قال تعالى: {فوربك لنسْألنهُمْ أجْمعين * عما كانُوا يعْملُون} 
[الحجر: 92، 93].
قال أبو العالية: «يسأل العباد كلهم عن خلتين يوم القيامة:
1- عما كانوا يعبدون.
2- وعن ماذا أجابوا المرسلين».
وقال ابن عيينة: «عن عملك وعن مالك».
وروي عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال: «لا يسألهم هل عملتم كذا؟ لأنه أعلم بذلك منهم؛ ولكن يقول: لم عملتم كذا وكذا؟!( )
2- ويسأل العبد عن صلاته ومدى إتقانه لها، كما روى أبو هريرة ( عن النبي ( قال: «أول ما يحاسب الناس به يوم القيامة من أعمالهم الصلاة، قال: يقول ربنا عز وجل لملائكته – وهو أعلم -: انظروا في صلاة عبدي أتمها أم نقصها؟ فإن كانت تامة كتبت له تامة، وإن كان انتقص منها شيئا قال: انظروا هل لعبدي من تطوع؟ فإن كان له تطوع قال: أتموا لعبدي فريضته من تطوعه، ثم تؤخذ الأعمال على ذاك»( ).
3- ويسأل العبد عن حياته، وعن جسده، وعن علمه، وعن ماله. كما قال النبي (: «لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن عمره فيما أفناه؟ وعن علمه فيما فعل؟ وعن ماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه؟ وعن جسمه فيما أبلاه؟»( ).
4- سوف يسأل العبد: ماذا كان يسمع في الدنيا؟ وماذا كان يبصر؟ وماذا كان يقول؟ قال الله تعالى: { ولا تقْفُ ما ليْس لك به علْم إن السمْع والْبصر والْفُؤاد كُلُ أُولئك كان عنْهُ مسْئُولا} [الإسراء: 36]. فمن سخر هذه الجوارح في الحرام فاستمع الأغاني، ونظر إلى ما لا يحل له من النساء، واستمتع بذلك ماذا سيقول لرب العالمين حينما يسأله عن سماع الحرام ومشاهدته؟!
5- سوف يسأل العبد عن رعيته، هل أدى الأمانة فيهم؟ قال عليه الصلاة والسلام: «ألا كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته، فالإمام الأعظم الذي على الناس راع، وهو مسؤول عن رعيته، والرجل راع على أهل بيته وهو مسؤول عن رعيته، والمرأة راعية على بيت زوجها وولده وهي مسؤولة عنهم، وعبد الرجل راع على مال سيده وهو مسؤول عنه، ألا فكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته»( ).
فواجب على كل من استرعاه الله رعية أن يؤدي الأمانة فيها؛ حتى يكون جوابه حاضرا يوم القيامة.
وقد أمر النبي ( بإعداد أجوبة لهذه المسائل كما جاء في حديث أنس ( قال: قال رسول الله (: «كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته – إلى أن قال – فأعدوا للمسائل جوابا، قالوا: يا رسول الله، وما جوابها؟ قال: أعمال البر»( ).
6- سوف يسأل العباد عن هذه النعم التي يرتعون فيها، كما يسألون عن إسرافهم في أكلهم ولباسهم ومراكبهم وعمرانهم، وفيم سخروا هذه النعم؟ وهل أدوا حق المنعم سبحانه وتعالى؟! قال الله تعالى: { ثُم لتُسْألُن يوْمئذٍ عن النعيم } [التكاثر: 8]. قال الحسن البصري رحمه الله: «من النعيم: الغداء والعشاء»( ).
وقال أبو هريرة (: لما نزلت هذه الآية { ثُم لتُسْألُن يوْمئذٍ عن النعيم } قال الناس: يا رسول الله، عن أي نعيم نسأل؟ وإنما هما الأسودان، والعدو حاضر، وسيوفنا على عواتقنا؟ قال: «إن ذلك سيكون»( ).
وعن أبي هريرة ( قال: قال رسول الله (: «إن أول ما يسأل عنه يوم القيامة – يعني العبد – من النعيم أن يقال: ألم نصح لك جسمك ونرويك الماء البارد»( ).
وعن أبي عسيب مولى رسول الله ( أن رسول الله ( دخل حائطا لبعض الأنصار ومعه أبو بكر وعمر، فقال لصاحب الحائط:« أطعمنا بسرا» فجاء صاحب الحائط بعذق فوضعه، فأكل رسول الله وأصحابه، ثم دعا بماء بارد فشرب فقال: «لتسألن عن هذا يوم القيامة» فقالوا: يا رسول الله، إننا لمسؤولون عن هذا يوم القيامة؟ قال: «نعم إلا من ثلاث: خرقة يكف بها عورة، وكسرة يسد بها جوعته، وجحر يدخل فيه من الحر والبرد»( ).
وفي رواية للترمذي عن أبي هريرة ( أن النبي عليه الصلاة والسلام قال: «هذا والذي نفسي بيده من النعيم الذي تسألون عنه يوم القيامة: ظل بارد، ورطب، وماء بارد»( ).
والإنسان في هذه الدنيا يحب كثرة المال والمتاع مع أنها سبب لطول الحساب، كما أن قلة المال والمتاع سبب لسرعة الحساب. وهذا ما دل عليه قول النبي (: «اثنتان يكرههما ابن آدم: يكره الموت، والموت خير للمؤمن من الفتنة، ويكره قلة المال؛ وقلة المال أقل للحساب»( ).
السؤال عن الجليل والحقير:
إذا كانت أسئلة هذه الأيام في مناهج محددة، وسبل الإجابة عليها ميسرة، والإخفاق فيها يمكن تعويضه؛ فإن الإخفاق في حساب القيامة لا يعوض، وإن أسئلة القيامة ستكون عن كل شيء صدر من العبد في الدنيا، صغيرا كان أم كبيرا، جليلا كان أم حقيرا إلا أن يتغمد الله العبد برحمته.
ومثال سؤال العبد عن الأمر العظيم: سؤاله عن النبي (: هل بلغ رسالة ربه؟ وقد دل على ذلك قول النبي ( في خطبة حجة الوداع: «أنت تسألون عني يوم القيامة، فما أنتم قائلون؟ قالوا: نشهد أنك قد بلغت وأديت ونصحت، فقال بأصبعه السبابة يرفعها إلى السماء وينكتها إلى الناس: اللهم اشهد، اللهم اشهد، اللهم اشهد»( ).
ومثال سؤاله عما يراه صغيرا حقيرا: سؤاله عن عصفور قتله بلا حاجة. وقد دل على ذلك قول النبي (: «ما من إنسان يقتل عصفورا فما فوقها بغير حقها إلا سأله الله عز وجل يوم القيامة، قيل: يا رسول الله، وما حقها؟ قال: حقها أن يذبحها فيأكلها ولا يقطع رأسها فيرمي بها»( ).
خوف السلف من الحساب:

كان من هدي السلف الصالح رحمهم الله تعالى الخوف من الحساب؛ لدقته، وكثرة ما يسأل عنه العبد فيه؛ ولذا كانت محاسبتهم لأنفسهم شديدة اتقاء الحساب يوم القيامة. فلم تكن النعم التي فتحت عليهم طامسا على قلوبهم أن تغفل عن الحساب، أو تنسى يوم المعاد.
قال أبو عثمان النهدي: لما فتحت جوخي دخل المسلمون يمشون والطعام فيها أمثال الجبال، وقال رجل لسلمان: ألا ترى ما فتح الله علينا، قال سلمان: (وما يعجبك مما ترى؟ إلى جنب كل حب مما ترى حساب)( ).
وقال أبو ذر (: (ذو الدرهمين أشد حسابا من ذي الدرهم)( ).
وقال يحيى بن معاذ: (الدنيا لا تعدل جناح بعوضة، وهو يسألك عن جناح البعوضة).
من حوسب عذب:
من الموحدين من يقرر بذنوبه يوم القيامة، فيقر بها فيغفر الله تعالى له، فلا يعذب كما دل على ذلك حديث صفوان ابن محرز المازني قال: بينما أنا أمشي مع ابن عمر رضي الله عنهما آخذ بيده؛ إذ عرض رجل فقال: كيف سمعت رسول الله ( في النجوى؟ فقال: سمعت رسول الله ( يقول: «إن الله يدني المؤمن فيضع عليه كنفه ويستره فيقول: أتعرف ذنب كذا؟ أتعرف ذنب كذا؟ فيقول: نعم أي رب؛ حتى قرره بذنوبه، ورأى نفسه أنه هلك، قال: سترتها عليك في الدنيا، وأنا أغفرها لك اليوم، فيعطي كتاب حسناته»( ).
ومن الناس من يناقش ويسأل. وذلك الذي يعذب بذنوبه كما دل على ذلك حديث عائشة رضي الله عنها أن النبي ( قال: «من نوقش الحساب عذب، قالت عائشة: أليس يقول الله تعالى: {فسوْف يُحاسبُ حسابا يسيرا} [الانشقاق: 8] قال: ليس ذاك الحساب، ولكن ذلك العرض، من نوقش الحساب يوم القيامة عذب»( ).
وإذا كان في حساب هذه الأيام خاسر ورابح، فخسارة الحساب غدا أفدح، وفوزه أعظم. فالعاقل من يقيس وجل الناس وقلقهم من أسئلة حساب هذه الأيام على الوجل الأعظم والقلق الأكبر الذي سيحصل يوم القيامة. ومن فعل ذلك قاده للجد والاجتهاد في العبادة، والمسارعة في الخيرات، واغتنام العمر قبل فواته. فكما أن من جد واجتهد خلال هذا العام سيجني ثمرة جده وتعبه هذه الأيام. ومن ضيع وفرط سيجد ذلك في النتيجة، وسوف يندم؛ فكذلك حسابالقيامة أشد، والندم فيها أعظم، وسيندم المحسنون على أن لم يزدادوا إحسانا، وسيندم المفرطون على أنهم لم يحسنوا.
لا سيما أنه ليست هناك فرصة أخرى للتعويض، وتدارك ما فات كما هو الحال في امتحان الدنيا. وتلك المقارنة بين الامتحانين – امتحان الدنيا وامتحان الآخرة – تجعل صاحب القلب الحي في محاسبة لنفسه دائمة، تحفزه إلى عمل الخير؛ ليفوز غدا في القيامة.
أسأل الله تعالى أن يوفقنا لما يحبه ويرضاه من الأقوال والأفعال والنيات، وأن يستعملنا في طاعته إنه قريب مجيب.
وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

لتمحو ذنوبك فى دقيقتين

http://www.shbab1.com/2minutes.htm











رد مع اقتباس
 
 
قديم 30-01-2012 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
روح المنتدى

الصورة الرمزية إحسـاسي

إحصائية العضو









إحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant futureإحسـاسي has a brilliant future

 


مواضيع أعجبتني: 518
تلقى إعجاب 899 مرة في 631 مشاركة
عدد الترشيحات : 112
عدد المواضيع المرشحة : 71
رشح عدد مرات الفوز : 22
مقالات المدونة: 11

الاوسمة

معلوماتي ومن مواضيعي
مــــا أروووع...!!
هنــاا.. مســـاحة لي ولكم لجميـــع مــايروووق لنــاا...!
فــ لنهتف جميعــآ بـــــ ( يــــــارب )..
أدعية نحتـاجهـا في كل يوم..!!
من صبــاحكم ومســائكم أجمل العبــارات..
سجـل حضورك بــ " كلمات عن التفاؤل و الآمل "
" حكم ونصــائح الدكتور إبراهيم الفقي رحمه الله " متجدد..!
كرت " أحمر " لمن ترفعه..؟
" أنغــــــــــام الفلآسـفه "
فضائل سور القرآن الكريم كما حققها العلامة الألباني - رحمه الله _
دعوة لـ فعل الخيــــر.. وكسب الأجر إن شــاء الله
جنووون قلمي..!!
" التعريف بــ قسم الإستشـارات القانونيه "
اخوة واخوات من ذوي الاعاقة غادرونا ولن ننساهم
" قسم همســــــــــــــآتي "
مؤتمر يبحث توظيف التقنية في خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة
تنبيه من الإداره للجميع....!
أعذرني ياسيدي الزمــان" خالد الفيصل"
الأعضــاء " السبـام " من هم ؟! موضوع مهم للجميـــع..
" أرضيــك لأخدعــك "
سجل مزاجك الآن ..your mood n.ow
أثر الورد على مزاج الإنســـان ..!
هل المشــاعر المجروحه تأثر في الإنسان وتصرفاته ..؟!
قوانين قسم الحوار والنقاش الهادف..!
موقع يرسل لك الإجابة على فتواك إلى الإيميل ..
فضلآ أنتظرقبل أن تسجل خروج من المنتدى..!
البعض يسيــر على الرمال بـ دون أثــر ..!!
" العلم+القلم+الحلم+الظلم "
"عالم إحســاسي الصغير"
أناقة اللسان ترجمة لأناقة الرووح.!


كاتب الموضوع : متفائلة بالله المنتدى : الملتقى الاسلامي
افتراضي رد: بين امتحان الدنيا وامتحان الأخرة

عليه افضل الصلاة واتم التسليم

جزاكِ الله خير متفائله
اللهم ارحمنا واغفر لنا وتجاوز عنا يارب؛
ربي يسعدك ويوفقك؛؛






التوقيع



" حسبي الله لآ إله إلآ هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم "
رد مع اقتباس
 
 
قديم 30-01-2012 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو لامع

إحصائية العضو









حلوة عذاريب has a spectacular aura aboutحلوة عذاريب has a spectacular aura aboutحلوة عذاريب has a spectacular aura about

 


مواضيع أعجبتني: 12
تلقى إعجاب 14 مرة في 14 مشاركة
عدد الترشيحات : 0
عدد المواضيع المرشحة : 0
عدد مرات الفوز : 0

الاوسمة

معلوماتي ومن مواضيعي
ماهي حقيقة سبونج بوب (سفنج بوب‎) !!
خلفيات بلاك بيري ,, للشاعر: حمد البريدي ،،
سبب الفرق بين الطفل ، الامريكي والسعودي ،
منحوتات الكتب
سبعة أعراض مرضية..عليك ألا تتجاهلها !!
الفرق بين (اسطاعوا)و(استطاعوا)، و(تسطع)و(تستطع) في سورة الكهف
من تربى .. من صغر سنه ضعيف ~ تبقا طول العمر .. ناره طافيه
قلـّـي مساء الخير ويزورني الخير - mms - sms
( إِنَّ أَصْحَابَ ٱلْجَنَّةِ ٱليَوْمَ فِي شُغُلٍ فَاكِهُونَ )
~ فلسفـة هجائـية .. في مشفى الحروف ~
بطاقات إلى الدعاة
خلف مشعان و حمزة كاشغري
إمام الحرم (الشريم ) يلجم كاشغري
هناك أعضاء سارقون !!
لماذا يتحدث الطفل مع ألعابه ؟!
فارس عوض '' ../ عطني من القلب [ ربآهـ ]
الفرق بين أناشيد ~ أطفال لبنان واطفال السعودية
من جـد عيبـ √
رمزيات كشتات للمسن
فوائد أكل الآيس كريم في الشتاء
الناس كالإبل المائة
معاند الزمن ~ عودآ حميدآ
على أي وتر من أوتار الحياة تعزف لحنك ?!
خمس جمل تدمر الطفل
قفزت من الطابق العاشر !!
وشفيك ضايق منهو اللي كدّر الوجه الصبوح .. لو إنها الدنيا وهي الدنيا لأنزل رأسها
خطر أدوية البرد
المقصود بالضلال في الآية :{ وَوَجَدَكَ ضَالاًّ فَهَدَى}
إن جاد حظك باع لك واشترى لـك .. فوايده من كل الابواب تاتيــك
اينشتاين والسعودي


كاتب الموضوع : متفائلة بالله المنتدى : الملتقى الاسلامي
افتراضي رد: بين امتحان الدنيا وامتحان الأخرة


جزاك الله خير يا خية







رد مع اقتباس
 
إضافة رد


 
يتصفح الموضوع حالياً : 1 عضو/زائر
 
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

 
ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 
 
 
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


Loading...

مجموع الزيارات   لكافة الاقسام

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education