الاحصائيات المتقدمة

تقليص
تم تخطي القطعة آخر المواضيع (widgetinstanceid: 258) بسبب تعطيل المنتج yilmaznewsticker.

عشر ذي الحجة

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة
  • آهة وصمت
    عضو متفاعل
    • Nov 2007
    • 1768
    • الدمام
    • أنثى
    • شلل أطفال
    • أرسل اعجاب: 21
      استلم اعجاب: 16

    حجم الخط
    #1

    عشر ذي الحجة

    [align=justify]
    أقسم رب العالمين بالليالي العشر من ذي الحجة (والفجر ، وليال عشر) فما هو فضل العشر الأوائل من ذي الحجة ؟

    بسم الله، والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد ..
    ففي الحديث الذي رواه الطبراني قال صلى الله عليه وسلم: "إن لربكم في أيام دهركم نفحات، فتعرضوا لها لعل أحدكم أن يصيبه منها نفحة لا يشقى بعدها أبداً"، وعشر ذي الحجة من مواسم الخير التي ينبغي على المسلم أن يتعرض فيها لنفحات رحمة الله عز وجل وذلك بالإكثار من العمل الصالح في هذه الأيام من صيام وقيام وقراءة القرآن، وتسبيح وتهليل واستغفار .

    يقول فضيلة الشيخ محمد صالح المنجد -من علماء المملكة السعودية-:

    من مواسم الطّاعة العظيمة العشر الأول من ذي الحجة التي فضّلها الله تعالى على سائر أيام العام فعن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله منه في هذه الأيام العشر . قالوا ولا الجهاد في سبيل الله !! قال : ولا الجهاد في سبيل الله ، إلا رجل خرج بنفسه وماله ولم يرجع من ذلك بشيء " أخرجه البخاري 2/457 .

    وعنه أيضاً رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ما من عمل أزكى عند الله عز وجل ، ولا أعظم أجراً من خير يعمله في عشر الأضحى " قيل : ولا الجهاد في سبيل الله ؟ قال : " ولا الجهاد في سبيل الله عز وجل إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء " رواه الدارمي 1/357 وإسناده حسن كما في الإرواء 3/398 .

    فهذه النصوص وغيرها تدلّ على أنّ هذه العشر أفضل من سائر أيام السنة من غير استثناء شيء منها ، حتى العشر الأواخر من رمضان . ولكنّ ليالي العشر الأواخر من رمضان أفضل لاشتمالها على ليلة القدر ، التي هي خير من ألف شهر ، وبهذا يجتمع شمل الأدلة . أنظر تفسير ابن كثير 5/412

    واعلم - يا أخي المسلم - أن فضيلة هذه العشر جاءت من أمور كثيرة منها :

    1- أن الله تعالى أقسم بها : والإقسام بالشيء دليل على أهميته وعظم نفعه ، قال تعالى : ( والفجر وليال عشر ) قال ابن عباس وابن الزبير ومجاهد وغير واحد من السلف والخلف : إنها عشر ذي الحجة . قال ابن كثير : " وهو الصحيح " تفسير ابن كثير8/413

    2- أن النبي صلى الله عليه وسلم شهد بأنها أفضل أيام الدنيا كما تقدّم في الحديث الصحيح .

    3- أنه حث فيها على العمل الصالح : لشرف الزمان بالنسبة لأهل الأمصار ، وشرف المكان - أيضاً - وهذا خاص بحجاج بيت الله الحرام .

    4- أنه أمر فيها بكثرة التسبيح والتحميد والتكبير كما جاء عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد " . أخرجه احمد 7/224 وصحّح إسناده أحمد شاكر .

    5-أن فيها يوم عرفة وهو اليوم المشهود الذي أكمل الله فيه الدّين وصيامه يكفّر آثام سنتين ، وفي العشر أيضا يوم النحر الذي هو أعظم أيام السنّة على الإطلاق وهو يوم الحجّ الأكبر الذي يجتمع فيه من الطّاعات والعبادات ما لا يجتمع في غيره .

    6- أن فيها الأضحية والحج .
    في وظائف عشر ذي الحجة : إن إدراك هذا العشر نعمة عظيمة من نعم الله تعالى على العبد ، يقدّرها حق قدرها الصالحون المشمّرون . وواجب المسلم استشعار هذه النعمة ، واغتنام هذه الفرصة ، وذلك بأن يخص هذا العشر بمزيد من العناية ، وأن يجاهد نفسه بالطاعة . وإن من فضل الله تعالى على عباده كثرة طرق الخيرات ، وتنوع سبل الطاعات ليدوم نشاط المسلم ويبقى ملازماً لعبادة مولاه .

    فمن الأعمال الفاضلة التي ينبغي للمسلم أن يحرص عليها في عشر ذي الحجة :
    1- الصيام
    2- التكبير
    3- أداء الحج والعمرة
    4- الإكثار من الأعمال الصالحة عموما
    5- الأضحية
    6- التوبة النصوح


    ونحن الآن قريبين من الايام العشر فلنغتنمها .. جزاكم الله خير
    ღॐணॐೋॐண آهة وصمت*رجاوي ॐணॐೋॐணღ
    عيناي تنظران لنافذتي ترى زخات المطر..وغيوم تحاول ان تحجب نور الشمس..ولكن كيف يحجب الشي الصغير ماهو اكبر منه..
    فنحن كذلك المعاقين اعاقتنا مهما كانت فهي صغيره ولكن امالنا اكبر واكبر

    Very Important
    لا تشكرني ولكن إدعو الله لي
    Don't thank me just rise your hand to Allah for me
  • فالح عبدالله الهاجري
    مؤسس المنتدى
    • Aug 2007
    • 4558
    • الشرقيه
    • ذكر
    • شلل سفلي
    • أرسل اعجاب: 20
      استلم اعجاب: 101

    حجم الخط
    #2
    جزاك الله خير والله يبارك فيك
    اختنا آهه
    بالفعل لازم نستغل هذا الايام وعشر ذي الحجه
    اللهم اغفر للمومنين والمومنات والمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات اللهم آمين
    سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

    تعليق

    • آهة وصمت
      عضو متفاعل
      • Nov 2007
      • 1768
      • الدمام
      • أنثى
      • شلل أطفال
      • أرسل اعجاب: 21
        استلم اعجاب: 16

      حجم الخط
      #3
      جزى الله الامة الاسلامية كل الخير

      اخي
      لاتحزن

      دمت بخير
      ღॐணॐೋॐண آهة وصمت*رجاوي ॐணॐೋॐணღ
      عيناي تنظران لنافذتي ترى زخات المطر..وغيوم تحاول ان تحجب نور الشمس..ولكن كيف يحجب الشي الصغير ماهو اكبر منه..
      فنحن كذلك المعاقين اعاقتنا مهما كانت فهي صغيره ولكن امالنا اكبر واكبر

      Very Important
      لا تشكرني ولكن إدعو الله لي
      Don't thank me just rise your hand to Allah for me

      تعليق

      • مبارك الدوسري
        عضو مجتهد
        • Aug 2007
        • 627
        • الرياض
        • ذكر
        • شلل رباعي
        • أرسل اعجاب: 6
          استلم اعجاب: 56

        حجم الخط
        #4
        اسمحو لي اضيف على الموضوع لتعم الفائدة

        الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. وبعد،

        فإنه من فضل الله علينا ومنته أن جعل لعباده الصالحين مواسم يستكثرون فيها من العمل الصالح، وأمدّ في آجالهم فهم بين غادٍ للخير ورائح، ومن أعظم هذه المواسم وأجلِّها: أيام عشر ذي الحجة.

        وقد ورد في فضلها أدلة من الكتاب والسنة منها:
        [1] قول الله تعالى: ((والفجر، وليالٍ عشرٍ))، قال ابن كثير رحمه الله: المراد بها عشر ذي الحجة.

        [2] قال تعالى: ((ويذكروا اسم الله في أيامٍ معلوماتٍ)) قال ابن عباس: أيام العشر.

        [3] عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما العمل في أيام أفضل من هذه العشر. قالوا: ولا الجهاد؟ قال: ولا الجهاد إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله فلم يرجع بشيء) [رواه البخاري].

        [4] عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ما من أيام أعظم عند الله سبحانه ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهنّ من التهليل والتكبير والتحميد) [رواه الطبراني في المعجم الكبير].

        [5] كان سعيد بن جبير ـ رحمه الله ـ وهو الذي روى حديث ابن عباس السابق إذا دخلت العشر اجتهد اجتهاداً حتى ما يكاد يقدر عليه. [رواه الدارمي بإسناد حسن].

        [6] قال ابن حجر في فتح الباري: والذي يظهر أن السبب في امتياز عشر ذي الحجة لمكان اجتماع أمهات العبادة فيه، وهي الصلاة والصيام والصدقة والحج، ولا يأتي ذلك في غيره.

        [7] قال المحققون من أهل العلم: أيام عشر ذي الحجة أفضل الأيام، وليالي العشر شر الأواخر من رمضان أفضل الليالي.

        ما يستحب فعله في هذه الأيام
        [1] الصلاة: يستحب التبكير للفرائض، والإكثار من النوافل، فإنها من أفضل القربات، عن ثوبان رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (عليك بكثرة السجود لله فإنك لا تسجد سجدةً إلا رفعك إليه بها درجة، وحط عنك بها خطيئة) [رواه مسلم]، وهذا عام في كل وقت.

        [2] الصيام: لدخوله في الأعمال الصالحة، فعن هنيدة بن خالد عن امرأته عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم، قالت: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم تسع ذي الحجة، ويوم عاشوراء، وثلاثة أيام من كل شهر) [رواه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي]. قال الإمام النووي عن صوم أيام العشر: أنه مستحب استحباباً شديداً.

        [3] التكبير والتهليل والتحميد: لما ورد في حديث ابن عمر السابق: (فأكثروا فيهنّ من التهليل والتكبير والتحميد) .وقال الإمام البخاري: (كان ابن عمر وأبو هريرة رضي الله عنهما يخرجان إلى السوق في أيام العشر يكبران ويكبر الناس بتكبيرهما). وقال: (وكان عمر يكبّر في قبته بمنى فيسمعه أهل المسجد فيكبّرون ويكبّر أهل الأسواق حتى ترتجّ منى تكبيراً).

        وكان ابن عمر رضي الله عنه يكبّر بمنى تلك الأيام، وبعد الصلوات وعلى فراشه، وفي فسطاطه، ومجلسه، وممشاه تلك الأيام جميعاً، والمستحب الجهر بالتكبير لفعل عمر وابنه وأبي هريرة رضي الله عنهم. فحريٌّ بنا نحن المسلمين أن نحيي هذه السنة التي هجرت في هذه الأيام، وتكاد تُنسى حتى من أهل الصلاح والخير بخلاف ما كان عليه السلف الصالح.

        [4] صيام يوم عرفة: يتأكّد صيام يوم عرفة لغير الحاج لما ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال عن صوم يوم عرفة: (أحتسب على الله أن يكفِّر السنة التي قبله والسنة التي بعده) [رواه مسلم].

        [5] فضل يوم النحر: يغفل عن ذلك اليوم العظيم كثير من المسلمين مع أن بعض العلماء يرى أنه أفضل أيام السنة على الإطلاق حتى من يوم عرفة. قال ابن القيم: (خير الأيام عند الله يوم النحر، وهو يوم الحج)، كما في سنن أبي داود عنه صلى الله عليه وسلم: (أن أعظم الأيام عند الله يوم النحر، ثم يوم القر)، ويوم القر هو يوم الاستقرار في منى، وهو اليوم الحادي عشر، وقيل يوم عرفة أفضل منه، لأن صيامه يكفر سنتين، وما من يوم يعتق الله فيه الرقاب أكثر منه في يوم عرفة، ولأنه سبحانه وتعالى يدنو فيه من عباده، ثم يباهي ملائكته بأهل الموقف، والصواب: القول الأول؛ لأن الحديث الدال على ذلك لا يعارضه شيء.. وسواء كان هو أفضل أم يوم عرفة فليحرص المسلم حاجاً كان أم مقيماً على إدراك فضله، وانتهاز فرصته.

        بماذا تستقبل مواسم الخير؟
        حريّ بالمسلم أن يستقبل مواسم الخير عامة بالتوبة الصادقة النصوح، وبالإقلاع عن الذنوب والمعاصي، فإن الذنوب هي التي تحرم الإنسان فضل ربه، وتحجب قلبه عن مولاه. كما يستقبل مواسم الخير عامة بالعزم الصادق على اغتنامها بما يرضي الله فمن صدق الله صدقه الله: ((والذين جاهدوا فينا لنهدينّهم سبلنا)) [العنكبوت: 69]. وقال تعالى: ((وسارعوا إلى مغفرةٍ من ربكم وجنةٍ عرضها السماوات والأرض أُعدّت للمتقين)) [آل عمران:133].

        فيا أخي المسلم احرص على اغتنام هذه الفرصة السانحة، قبل أن تفوتك فتندم ولات ساعة مندم. فإن الدنيا أيام قلائل ونحن في دار العمل وغداً دار الجزاء والحساب والجنة والنار، وكن من الذين عناهم الله عز وجل بقوله: ((إنهم كانوا يسارعون في الخيرات ويدعوننا رغباً ورهباً وكانوا لنا خاشعين)) [الأنبياء:90].

        بعض أحكام الأضحية ومشروعيتها
        شرع الله الأضحية بقوله تعالى: ((فصل لربك وانحر)) وقوله تعالى: ((والبُدْن حعلناها لكم من شعائر الله لكم فيها خير)) [الحج: 36]، وهي سنة مؤكدة ويُكره تركها مع القدرة عليها لحديث أنس رضي الله عنه الذي رواه البخاري ومسلم أن النيي صلى الله عليه وسلم ضحّى بكبشين أملحين أقرنين ذبحهما بيده وسمّى وكبّر.

        مم تكون الأضحية؟
        [1] الأضحية لا تكون إلا من الإبل والبقر والغنم لقوله تعالى: ((ليذكروا اسم الله على ما رزقهم من بهيمة الأنعام)) [الحج: 34].

        [2] ومن شروط الأضحية السلامة من العيوب. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أربعة لا تجزئ في الأضاحي: العوراء البيّن عورها والمريضة البيّن مرضها، والعرجاء البيّن ضلعها، والعجفاء التي لا تنقي) [رواه الترمذي].

        وقت الذبح
        بداية وقت الذبح بعد صلاة العيد لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: (إن أول ما نبدأ به يومنا هذا أن نصلي ثم نرجع فننحر، فمن فعل ذلك فقد أصاب سنتنا، ومن ذبح فإنما هو لحم قدّمه لأهله ليس من النُسُك في شيءٍ) [متفق عليه].

        ويسن لمن يحسن الذبح أن يذبح أضحيته بيده ويقول: بسم الله والله أكبر، اللهم هذا عن فلان (ويسمي نفسه أومن أوصاه) فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذبح كبشاً وقال: (بسم الله والله أكبر، اللهم هذا عني وعن من لم يضحِّ من أمتي) [رواه أبو داود والترمذي]، ومن لا يحسن الذبح فليشهده ويحضره.

        توزيع الأضحية
        يسن للمضحي أن يأكل من أضحيته ويهدي الأقارب والجيران ويتصدق منها على الفقراء قال تعالى: ((فكلوا منها وأطعموا البائس الفقير)) وقال تعالى: ((فكلوا منها وأطعموا القانع والمعترّ)) وكان بعض السلف يحب أن يجعلها أثلاثاً: فيجعل ثلثاً لنفسه، وثلثاً هدية للأغنياء، وثلثاً صدقةً للفقراء. ولا يعطي الجزار شيئاً منها على سبيل الأجرة.

        فيما يجتنبه من أراد الأضحية
        إذا أراد المسلم أن يضحي ودخل شهر ذو الحجة فإنه يحرم عليه أن ياخذ شيئاً من شعره أو أظفاره أو جلده حتى يذبح أضحيته لحديث أم سلمة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إذا دخلت العشر وأراد أحدكم أن يضحي فليمسك عن شعره وأظفاره) [رواه مسلم وأحمد] وفي لفظ: (فلا يمسّ من شعره ولا بشره شيئاً حتى يضحي)، وإذا نوى الأضحية أثناء العشر أمسك عن ذلك من حين نيته، ولا إثم عليه فيما أخذه قبل النية.

        يجوز لأهل المضحي أن يأخذوا في أيام العشر من شعورهم وأظفارهم وأبشارهم.
        وإذا أخذ من يريد الضحية شيئاً من شعره أو ظفره وبشرته فعليه أن يتوب إلى الله تعالى ولا يعود إلى ذلك، ولا كفارة عليه، ولا يمنعه ذلك من أداء الأضحية. أما إن أخذ من ذلك شيئاً ناسياً أو جاهلاً أو سقط الشعر بلا قصد فلا إثم عليه، وإن احتاج إلى أخذه فله ذلك ولا شيء عليه مثل أن ينكسر ظفره فيؤذيه فيقصه، أو يحتاج إلى قص شعره لمداواة جرح ونحوه





        --
        سبحان الله العظيم وبحمده
        مبارك فهد ال مهنا الدوسري

        تعليق

        • فالح عبدالله الهاجري
          مؤسس المنتدى
          • Aug 2007
          • 4558
          • الشرقيه
          • ذكر
          • شلل سفلي
          • أرسل اعجاب: 20
            استلم اعجاب: 101

          حجم الخط
          #5
          جزاك الله خير مبارك على اضافتك
          اللهم اغفر للمومنين والمومنات والمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات اللهم آمين
          سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

          تعليق

          • الامل المتجدد
            عضو برونزي
            • Nov 2007
            • 2591
            • الرياض
            • انثى
            • شلل اطفال
            • أرسل اعجاب: 0
              استلم اعجاب: 4

            حجم الخط
            #6
            الله يجزاك خير وجعله الله في موازين حسناتك
            وانت اخوي مبارك اضافه الله يجزاك خير
            [grade="00008B FF6347 008000 4B0082 FFA500"]فكرت .. توقيعي هنا .. وش يبي يكون
            ضحكة قلم ؟.. صورة؟.. اخلية فاضي؟
            البيت .. عيّا لا يجي .. معي .. مــوزون
            والصورة .. اكبر .. من جــدار .. افـتراضي !!
            احترت .. وش اكتب هنا .. الف مضمون
            يوقف بقلبي .. والجنون .. الاراضي
            ضايع .. .. تايه .. او اكتبة ....
            توقيعي اصبح .. من صميم .. اعتراضي
            والظاهر اني بتركة .. لجل العيون
            ولجل الصداقة .. والزمن .. حلم فاضي[/grade]

            تعليق

            • مايباخ
              الزعيم
              • Nov 2007
              • 1214
              • قلب امي :)
              • ذكر
              • شـلل ربـاعـي خـفـيـف
              • أرسل اعجاب: 0
                استلم اعجاب: 7

              حجم الخط
              #7
              جزاك الله خير الجزاء.

              [gdwl] [/gdwl][gdwl]


              زيــنــهــا مــع الله تـــزيــن


              [/gdwl]

              تعليق

              • آهة وصمت
                عضو متفاعل
                • Nov 2007
                • 1768
                • الدمام
                • أنثى
                • شلل أطفال
                • أرسل اعجاب: 21
                  استلم اعجاب: 16

                حجم الخط
                #8
                اشكركم على الحضور لصفحتي


                جزاك الله اخير اخي / مبارك الدوسري/

                على الاضافة المكملة للموضوع
                ღॐணॐೋॐண آهة وصمت*رجاوي ॐணॐೋॐணღ
                عيناي تنظران لنافذتي ترى زخات المطر..وغيوم تحاول ان تحجب نور الشمس..ولكن كيف يحجب الشي الصغير ماهو اكبر منه..
                فنحن كذلك المعاقين اعاقتنا مهما كانت فهي صغيره ولكن امالنا اكبر واكبر

                Very Important
                لا تشكرني ولكن إدعو الله لي
                Don't thank me just rise your hand to Allah for me

                تعليق

                Loading...


                يعمل...