الاحصائيات المتقدمة

تقليص

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

منقووول: السعودي عبدالرحمن الحمدان

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حجم الخط
    #1

    منقووول: السعودي عبدالرحمن الحمدان

    جايبلكم اليوم قصة قريتها في الجريدة طبعا الرابط مضاف في آخر الموضوع

    اروجو من المشرفين ان ينقلوا موضوعي الى مكانه الصحيح ان لم يكن هذا مكانه

    و شكرا

    السعودي عبدالرحمن الحمدان الطفل المعاق الذي أبهر العالم


    سامي مؤمن ـ الرياض

    هذه القصة ليست نسجاً من خيال, وليست عملاً روائياً قد يحول لحبكة درامية تحتضنه إحدى القنوات الفضائية مستقبلاً ولكنها قصة كفاح مزجت بمرارة الصبر وعلقم الألم وقسوة الظروف إنها قصة بطل صغير انتشله والده بعون الله من وهن المرض وقاده إلى تحقيق البطولات .. إنها قصة عبدالرحمن الحمدان بكامل فصولها كما يرويها والده:

    بداية ومعاناة
    ولد عبدالرحمن عام 1418هـ وكان يعاني منذ ولادته من مرض يسمى انشقاق العمود الفقري وبالطبع لم أكن أنا ووالدته نعرف ما هو هذا المرض لأن عبدالرحمن هو المولود الأول بالنسبة لنا, ولكننا علمنا بعد ذلك أن من يولد بهذا المرض سيعاني من مشاكل كثر كاستسقاء في الدماغ بمعنى أن السائل الدماغي يكون زائداً جداً بالإضافة إلى تحدب في العمود الفقري ومشاكل في (التبول) إذ لا يمكن التبول إلا تحت إشراف طبي لذلك تحتم علي وعلى والدته أن نأخذ دورة في كيفية استخراج البول والذي يتم بمعدل (5) مرات يومياً، بعد ذلك قمنا بتجهيز غرفة خاصة في المنزل أشبه ما تكون بالعيادة لكي نساعده في عملية التبول في البيت بدلاً من الذهاب به إلى المستشفى كل يوم·

    تركيب الأنبوب
    بعد ولادة عبدالرحمن بقي في المستشفى لمدة (3) أشهر، وكان ما أن يخرج من عملية حتى ويدخل لعمليةٍ أخرى حيث وقاموا بتركيب (أنبوب) في دماغه متصل بالبطن ودور الأنبوب هو تصريف السائل الدماغي وبعد ذلك بدا عليه الهدوء الزائد والخمول بعد أن كان نشطاً ولم نكن نعلم أن الأنبوب هو السبب في ذلك ولكنا علمنا بعد ذلك أن بعض الأطفال يصبحون أكثر هدوءاً بعد تركيب مثل هذا الأنبوب، ولكم أن تتخيلوا سعادتنا عندما نرى استجابة عبدالرحمن لأي مؤثرات.

    شلل نصفي
    كان عبدالرحمن وسيماً جداً، ولكن مع مرور الوقت ظهرت مشاكل أخرى فمثلاً لو شرب الحليب أو الماء لم تكن لديه القدرة على التبول فأصبحت لديه انتفاخات في البطن بسبب تراكم السوائل وعدم خروجها ولم نكن نعلم لماذا ·· حتى أنه لا يبكي ولا يتألم بسبب ذلك·
    وكان الشلل يصل من أسفل قدميه إلى أعلى مستوى في البطن، كان يتأثر ويستجيب فقط إذا وصلت السوائل إلى منطقة يحس فيها ما يجعله يبكي من شدة الألم، وكنا بسبب ذلك ندخل به الى المستشفى عصراً ولا نخرج به إلا في اليوم التالي لأننا لا نعرف كيف نستخرج منه تلك السوائل إلى أن تدربنا على ذلك إذ يتطلب لإخراج السوائل من جسمه أن تكون الغرفة معقمة تعقيماً جيداً ولابد من استحمام عبدالرحمن ثم بعد ذلك يُطهر جسمه بالمواد المطهرة ويلزم ان يلبس المستخدم القفازات ثم نأتي بأنبوب طوله تقريبا (40 سم) ثم نأتي بمادة ( لزجة) لكي نتمكن من ادخال الأنبوب في فتحة القضيب وهذا يتم بعد جهد جهيد ويشترط التركيز التام لاستقراره في المكان الصحيح ثم بعد ذلك نقوم بالضغط على بطنه كاملةً من كل مكان لكي يتم تدفق البول وخروجه عن طريق الأنبوب وهذا الشيء كان يحدث يومياً، وكان يتطلب مجهوداً جباراً مني ومن زوجتي·

    الذهاب إلى أمريكا
    سافرت إلى الولايات المتحدة الأمريكية عام 2000 م عن طريق عملي لأخذ دورة تدريبية، واصطحبت زوجتي وابني، وعندما كنا في الطائرة أصيب عبدالرحمن بنوبة ربو شديدة كادت تودي بحياته ولحسن الحظ فقد كان معنا العلاجات الأولية اللازمة وعملنا كل ما بوسعنا لبقائه على قيد الحياة كون أن علاجاتنا كانت أولية والرحلة طويلة، وما أن وصلنا إلى مطار نيويورك والخوف والرعب يملأ قلبينا لما سيحل لعبدالرحمن فتوجهت إلى المسؤولين في المطار وقلت لهم إن ابني معاق وقد أصيب بنوبة ربو واحتاج إلى مساعدة فورية، وما هي إلا دقائق قليلة جداً حتى وجدت المطار في حالة استنفار وقاموا بتسهيل مهمة خروجي بسرعة فاحضروا لنا سيارة ليموزين، وتفاجأت بأنهم قد حجزوا لي غرفة في أحد الفنادق وقاموا برعايتي أنا وأسرتي وعبدالرحمن بدرجة تفوق الخيال وهناك في أمريكا عرضت حالة عبدالرحمن على الأطباء فقالوا لي انه لا يمكن التصحيح حتى بالعمليات الجراحية لأن عبدالرحمن كان يحمل إعاقتين في نفس الوقت وهما انشقاق العمود الفقري والذي سبب له الشلل وكذلك الإعاقة الذهنية، وقالوا إن الطريقة الوحيدة هو تأهيله بالعلاج الطبيعي أما بالنسبة لأم عبدالرحمن فقد أصابها نوع من عدم الاتزان نظراً لأننا في الغربة وابننا الوحيد في حالة يرثى لها إضافةً إلى ضعف اللغة إلا أنها بذلت مجهوداً خارقاً مع عبدالرحمن, أما عن المستشفى فقد ارسلوا خطاباً إلى مقر عملي يوضحون فيه حالة ابني المرضية وانني لابد أن أتفرغ من جهة عملي مبكراً لكي اتابع حالة ابني عبدالرحمن في المستشفى لأنه يحتاج إلى رعاية وتدريبات وكان هناك تفهماً كبيراً جداً للوضع ما بين الجهتين وهذا أراحنا كثيراً فهم يقدرون الحالات الخاصة ووضع الأسرة النفسي والاجتماعي تماماً.. وهناك اعطوني الطريقة الصحيحة لعملية تبول عبدالرحمن.

    بداية الفكرة
    شاهدت فيلماً أجنبياً يحكي قصة أب لديه طفل مشلول القدمين، وأخذ يدربه على التزلج ومع التدريب بدأ ابنه يتقن تلك المهارة، عندها فكرت في أن أدرب عبدالرحمن على رياضة يستفيد منها وتفيد حالته بالتدريب حد الاتقان حينها خطرت لي فكرة السباحة مع العلم ان حالة عبدالرحمن صعبة جداً جداً في أن يتعلم السباحة لامتداد الشلل لديه إلى منتصف البطن وبالفعل فقد بدأت أدرب نفسي أولاً رغم أنني لا أجيد السباحة جيداً، وفكرت كفكرة أولى أن أكون كحالة عبدالرحمن جسدياً، فكنت أقوم بربط قدمي وأربط منطقة الصدر حتى لا أقوم بتحريكها، وأنزل إلى الماء لأسبح ووجدت صعوبة شديدة في الحركة حتى أنني كدت أن أغرق لعدة مرات، وكان هذا يتم على مسبح صغير المساحة وبعد ذلك قمت بتدريبه وتوجيهه كمدرب أولاً وليس كأب لكي يكون على أعلى مستوى من الاتقان·

    توليت تدريب عبدالرحمن بنفسي وتفرغت له تماماً وانقطعت عن مجتمعي وأصبح هو الشغل الشاغل لي فالوضع الجسدي له كان صعباً للغاية من ناحية تعليمه مهارة السباحة، وكان متخوفاً جداً ولكن مع الوقت بدأنا التدريب واستمرينا ولم يكن هناك مسبح لذوي الاحتياجات الخاصة في الاتحاد، فأقنعتهم بتلك الفكرة وتحديت بعبدالرحمن رغم تخوفهم وعدم قناعتهم بنجاح الفكرة لأن نسبة الخطورة كبيرة جداً ففي حالة الغرق ـ لا سمح الله ـ فإنه لا يستطيع الوقوف على قدميه وعندما وافقوا قمت بتفصيل ملابس خاصة لعبدالرحمن من أجل السباحة وأخذت دورة سباحة في الاتحاد من أجل تدريب عبدالرحمن فتعلمت السباحة الحرة والصدر والفراشة والظهر وكانت مرهقة لكن كل ذلك يهون من أجل عبدالرحمن. وبعد تعلم عبدالرحمن السباحة انخفض عدد مرات دخوله للمستشفى من 5 مرات لمرة واحدة لزيادة المناعة لديه، والتبول عنده بدأ في التحسن، وحتى عملية الغذاء تحسنت هي أيضاً ·

    تعليم عبدالرحمن
    ذهبت به إلى جمعية الأطفال المعاقين ودرس مرحلة التمهيدي ثم بعد ذلك طلبوا تحويله إلى التعليم العام، وعندما ذهبنا إلى التعليم العام لم يُقبل نظراً لتأخره في اختبار الذكاء ولم يقبل لوجود صعوبة في التعلم لديه، هذه النقطة أرهقتني كثيراً لذلك بدأت أدرسه في البيت ليلاً ونهاراً وأحضرت له مدرسين خصوصيين وبدأ عبدالرحمن أول مشواره في الدراسة ولكني اكتشفت أنه متأخر دراسياً عند تسجيلي له في المدرسة· وعندما بدأ المدرس الخصوصي في تدريسه قال لي إن عبدالرحمن بإمكانه أن يتعلم ولكن استيعابه يحتاج إلى جهد كبير جداً وكأن المعلومة تدخل إلى عقله عن طريق نافذة وليس باباً وهذا تطلب مني ومن والدته أن نذاكر له دروسه منذ عودته من المدرسة إلى الساعة التاسعة مساء, ثم الحقته بمؤسسة الأطفال المشلولين, وبعد تعلمه السباحة وتكثيف الدراسة له قمت بعرضه على اخصائي نفسي كان قد فحصه سابقاً وقال لي إن عبدالرحمن الآن ليس بعبدالرحمن السابق لقد قفز قفزة هائلة نفسياً وتربوياً وهذا بسبب ممارسته للرياضة وتعليمه بشكل مستمر, فزادت المسؤولية عندي حتى انني انقطعت اجتماعياً تماماً لأن هدفي هو ابني فقط، والآن والحمد لله فعبد الرحمن يكتب ويتكلم بشكل ممتاز·

    الإنجازات والبطولات
    بداية مشاركات عبدالرحمن في السباحة كان عام 1425هـ حيث حقق أول ميدالية واطلقوا عليه حينها (المعجزة السعودية) ولقب بـ(قاهر المياه) و (السباح الصغير) وهذا ما زاد من اصراري على تعليمه أكثر للسباحة لكي يصل إلى أعلى مستوى.
    - حقق ميدالية فضية في بطولة دبي عام (2006 م) وبسبب ذلك جاءت له منحة علاجية في مدينة سلطان للخدمات الإنسانية، وكانت بطولة دبي بطولة اقليمية.
    - (7) ذهبيات في بطولات محلية .
    - ميداليتان فضيتان في بطولة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا·
    - ذهبيتان في بطولة العالم الأخيرة في الصين لـ (25م) و (50 م)
    - تم تكريمه في مدينة الكويت وتكريم أولياء الأمور الذين طوروا من أبنائهم المعاقين وأقاموا لنا جولات سياحية في مدينة الكويت·

    مدينة الأمير سلطان
    عندما التحق عبدالرحمن بمدينة الأمير سلطان حظي باهتمام كبير هناك وكان البرنامج العلاجي مكثفاً ومفيداً وتطور فكرياً ورياضياً وعقلياً وجسمانياً وصحياً واستفاد عبدالرحمن في مدينة الأمير سلطان حيث كان بمثابة الإعداد الأمثل والمعسكر الناجح له قبل ذهابه إلى بطولة العالم في الصين·
    وأنا بدوري أشكر الأمير سلطان وكل المسؤولين الذين أهّلوا عبدالرحمن في تلك المدينة.

    الذهاب إلى الصين
    بدأنا في إعداد عبدالرحمن لهذه البطولة العالمية ووقف معي تطوعاً الكابتن عبدالرحمن الناصر الذي درب عبدالرحمن على حركات أكثر احترافية استفاد منها كثيراً ثم ذهبنا إلى الصين وشارك عبدالرحمن في البطولة وحقق الذهبيتين ويكفي عبدالرحمن انه الوحيد في العالم بهذا العمر وبإعاقتين ويحقق هذا الإنجاز·

    أسر عبدالرحمن قلوب العالم هناك وبدأ الكل يهتف له وعندما سبح عبدالرحمن في الصين كان الجمهور يرّج المدرجات وأصبح الكل هناك يسلمون عليه ويأخذون توقيعه، ويلتقطون الصور معه، يمشي في الشوارع يشجعونه حتى انهم كتبوا عنه (البطل القادم من السعودية) وأذكر أن أحد الزملاء قال لي أن صور ابنك في شوارع الصين ولم أصدق وفعلاً ذهبت ووجدت صور عبدالرحمن هناك وشعرت حينها بسعادة كبيرة لا توصف (انه ابني البطل).

    استثمار عبدالرحمن
    أصبح عبدالرحمن استثمار أعجز عن إدارته فأنا أب وليس أكثر من ذلك الآن وأتمنى أن تكون له إدارة خاصة، وأن يتعلم اللغة الإنجليزية في إحدى الدول وأن يؤهل وأذكر انني قابلت لاعبين ومدربين في أستراليا وأمريكا وأوروبا، فأندهشوا من عبدالرحمن لبراعته في السباحة وكانوا يستغربون كيف يستطيع السباحة وهو بإعاقتين. والآن فهو المصنف الوحيد عالمياً فهو سبّاح بإعاقتين وفي هذا السن، تخيل أن من بين (164) دولة و(7000) سباح، يصنف عبدالرحمن الأول ويجب أن أذكر أن عبدالرحمن في بطولة العالم في الصين كان الوحيد بإعاقتين وكان بقية المتنافسين بإعاقة واحدة وهي الإعاقة الذهنية فقط ومع ذلك تغلب عليهم، والرقم الذي سجل في بطولة العالم مسجل فقط لعبدالرحمن والحمدللّه, بالإضافة إلى أن سباحة الصدر تعتمد على الأيدي والأرجل، وعبدالرحمن لا يستطيع تتحرك أرجله ومع ذلك حقق الذهب.

    وبكل أمانة، فقد تعبت مع عبدالرحمن كثيراً وبذلت معه جهداً خارقاً، وأتمنى من كل قلبي أن تكون هناك رؤية مستقبلية كاصطحاب ابني لأي دولة متقدمة لاستكمال تدريباته وعلاجه خصوصاً أنني عملت معه بمجهود فردي وشخصي ووصلت به إلى هذه المكانة العالمية واتمنى أيضاً أن اكمل تدريب وتعليم عبدالرحمن في أستراليا، لأن من درب عبدالرحمن على المهارات قبل ذهابه إلى الصين هو مدرب أسترالي.

    شكر وتقدير
    - اتقدم بخالص الشكر لخادم الحرمين الشريفين والأمير سلطان بن عبدالعزيز والرئيس العام لرعاية الشباب الأمير سلطان بن فهد ونائبه الأمير نواف بن فيصل بن فهد على دعمهم المستمر لأبنائنا من ذوي الاحتياجات الخاصة كما أشكر ناصر الصالح الذي عمل خلف الكواليس لدعمه ووقوفه الدائم معي فهو من أسهم في الحصول على الكرسي المتحرك لعبدالرحمن وكذلك أشكر ابراهيم العلي وأحب أن أشيد بأن ناصر الصالح وإبراهيم العالي فهما من أول المهنئين لعبدالرحمن في المطار.


    خاتمة وتقليد
    هذه قصة عبدالرحمن وإذا كان عبدالرحمن الذي كتبنا عنه هو البطل الرياضي فهو بطل اجتماعي وبطل تحدى الإعاقة واجتاز إعاقته، وإذا تقلد عبدالرحمن الميداليات الكثيرة والعالمية فأسمحوا لنا أن نقلد والده حسن الحمدان ووالدته ميداليات العالم الذهبية أجمع لكفاحهم ومعاناتهم وصبرهم وعدم يأسهم مع ابنهم وهما فعلاً مثال حي لوالدين احترمهم الجميع كثيراً فلهم كل الاحترام وتقدير·

    رابط المقال:http://www.arreyadi.com.sa/arr2/news.php?readmore=7992

  • حجم الخط
    #2
    رد: منقووول: السعودي عبدالرحمن الحمدان

    يعطيك العافيه على هذا النقل الرائع.
    http://www.arb-up.com/files/arb-up-2008-1/FPW12439.jpg

    تعليق


    • حجم الخط
      #3
      رد: منقووول: السعودي عبدالرحمن الحمدان

      عبدالرحمن الحمدان يستاهل كل خير وتكريمه واجب
      ولقد كتبنا عنه ايام حصوله على الجائزة
      شكرا لك
      اللهم اغفر للمومنين والمومنات والمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات اللهم آمين
      سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

      تعليق


      • حجم الخط
        #4
        رد: منقووول: السعودي عبدالرحمن الحمدان

        يعطيكم العافيه
        و انشا الله رح تشوقون الكثير عن البطل

        تعليق


        • حجم الخط
          #5
          رد: منقووول: السعودي عبدالرحمن الحمدان

          هذا النجاز الي صار في الصين



          [img][/img]

          تعليق


          • حجم الخط
            #6
            رد: منقووول: السعودي عبدالرحمن الحمدان

            تعليق


            • حجم الخط
              #7
              رد: منقووول: السعودي عبدالرحمن الحمدان

              يازينه هالولد تعرفت عليه في مدينة الامير سلطان كان جاي زياره مع ابوه الابن روعه والاب اروع فعلآ مثال يحتذى به للأبوه الحقه
              من يقول اني عجزت ومن يقول اني معاقه
              المعاق اللي قليل النفع مجهول المصير
              المعاق اللي يتشكى ضعف حال وزود فاقه
              المعاق اللي يضل الدرب رغم انه بصير
              ولا انا اتشرف بأني انتمي لجل الإعاقه
              للأننا بأفعالنا نبني لكم أجمل مصير

              تعليق


              • حجم الخط
                #8
                رد: منقووول: السعودي عبدالرحمن الحمدان

                ما شاء الله تبارك الله . وجزى والده خير الجزا ء وفعلا هذا ينطبق عليه شعار الجمعية الأعاقة إعاقة عقل لاجسد وللي سواه ما يسويه الصاحي .

                اللهم ارحم والدي واغفر لة واعف عنة .. اللهم اوسع مدخلة وانس وحشتة وتقبلة واسكنة فسيح جناتة




                بصمة فتاة سابقا

                تعليق

                Loading...


                يعمل...
                X